أخبار السيارات

بيجو 408 فاستباك: أحدث إضافة إلى علامة الأسد الفرنسية

تستمر علامة الأسد في عرض قدراتها التصميمية وهويتها الجديدة التي جعلت سياراتها من أجمل السيارات المتوفرة في السوق، فبعد الـ 308 التي كانت من أجمل السيارات من حيث التصميم الداخلي والخارجي، ها هي اليوم تكشف لنا عن الـ 408 الموجهة إلى السوق الأوروبي، والتي – حسب الصور- ستكون من أجمل سيارات الفاستباك المتوفرة حاليا.

ورغم استعارتها للعديد من اللمسات الخارجة من الـ 308, إلى أن الـ 408 تمتلك كيانا و هوية خاصة بها إن صح القول، و هذا من خلال غطاء المحرك الأمامي الذي يأتي بتصميم " الصدفة", و بخطوط بارزة في المنتصف تعطيه طابعا رياضيا شبيها بسيارات " العضلات الأمريكية", و الشبك الأمامي الثلاثي الأبعاد الذي يندمج بسلاسة مع الأضواء الأمامية التي تمتد إلى جانب السيارة، لتعطي الـ 408 مظهرا انسيابيا، رياضيا، و عصريا جدا.

الوحدات الضوئية الامامية هي نفسها التي نجدها في الجيل الجديد من الـ 308, و لكن الطريقة التي تم دمجها في تصميم مقدمة الـ 408 مبهرة حقا، هذا ما أعطى السيارة هويتها الخاصة بها, ضف إلى ذلك خط السقف المنحني في خلفية السيارة, و الذي ينتهي بجناح خلفي بارز نوعا ما, تتمركز تحته الأضواء الخلفية للسيارة, الشبيهة بتلك التي نجدها في الـ 308.

و لكن مجددا، الطريقة التي تم دمج بها هاته الأضواء في خلفية السيارة هي التي تبرز التصميم المختلف للـ 408, عبر خط على شكل قوس لتعزيز مظهر فئة الفاستباك, و الذي يندمج بسلاسة مع التصميم العام للسيارة لإعطاء لمسة رياضية فريدة من نوعها.

ويمكن القول إن الـ 408 استعارت بعض اللمسات من الـ 208 كذلك، حيث تم تزويد السيارة بنفس القطع البلاستيكية في أسفل المصد الخلفي، الجوانح الجانبية، و أقواس العجلات، ما جعل السيارة تبدو و كأنها مزيج بين الفاستباك و الكروس أوفر, خصوصا عند الأخذ بعين الاعتبار ارتفاع السيارة عن الأرض, و هذا ما أرادت بيجو إبرازه على العموم, و نجحت فيه نجاحا باهرا.

من الداخل، لن يطول حديثنا عن تصميم I-Cockpit الخاص بعلامة الأسد الفرنسية، حيث تم نسخ تصميم الـ 308 و لصقه في الـ 408, و ليس هذا بالأمر السيء، بل العكس، كون هذا التصميم من أجمل التصاميم الداخلية للسيارات حاليا، ما سمح للـ 408 باستقبال عجلة قيادة صغيرة الحجم، أزرار بيانو كاختصارات للشاشة الوسطية بقياس 10 إنش، و التي تم ربطها بنظام صوتي من فوكال, تم تطويره خصيصا للـ 408 على مدار ثلاثة سنوات كاملة.

بعيدا عن الأمور الجمالية، تم بناء السيارة على منصة EMP2 الجديدة، ما سمح للسيارة بالوصول إلى أبعاد لا بأس بها بـ 4687 مم في الطول, 1859 مم في العرض، و 1478 في الارتفاع، مع قاعدة عجلات طويلة نوعا ما بـ 2787 مم, بهاته الأبعاد يمكن القول أن الـ 408 قريبة جدا من الـ 308 واغون, أي مساحة داخلية معتبرة للركاب, و صندوق خلفي بسعة 536 لتر.

ميكانيكيا و كهربائيا، سمحت قاعدة العجلات المستعملة للـ 408 باستقبال المحركات الهجينة من بيجو, أولها يأتي بقوة 180 حصان و عزم دوران بصل إلى 360 نيوتن متر يجمع بين محرك كهربائي و محرك حراري توربو سعة 1.6 بقوة 150 حصان, المحرك الآخر يستعمل نفس التركيبة و نفس المحرك الحراري لكن بقوة 180 حصان, ما يمنح السيارة قوة إجمالية مقدرة بـ 225 حصان و عزم دوران يصل إلى 360 نيوتن متر. كل هات المحركات تنقل العزم إلى العجلات الأمامية عبر علبة سرعات أوتوماتيكية مكونة من 8 نسب.

أما فيما يخص التكنلوجيا، فيمكن توقع آخر ما توصلت إليه بيجو, من أنظمة مساعدة السائق بست كاميرات و تسعة رادارات, نظام الرؤية الليلية, نظام مراقب النقطة العمياء الطويل المدى, و غيرها من مواصفات السلامة و الآمن على الطرقات.

و في الأخير, تقول بيجو أن الـ 408 الجديدة ستتوفر في الأسواق خلال الأشهر الأولى من سنة 2023, و أن التصنيع سيكون في مصنع علامة الأسد المتواجد في مولهاوس فرنسا كمرحلة أولى, ليتم توسيعه إلى مصنع تشنغدو في الصين للسوق المحلي.


كاتب
كاتب و مدون , كل ما يدفعني هو شغف السيارات , منذ صغري و أنا اتابع تطورات هذا المجال , لأصبح اليوم أحد المؤثرين فيه بتوفيق من الله .

أخبار أخرى

تعليقات فايسبوك