أخبار السيارات

خط السكة الحديدية خنشلة-عين البيضاء (أم البواقي) : مشروع بأبعاد تنموية واعدة

<p><b>يعد مشروع إنجاز خط السكة الحديدية خنشلة-عين البيضاء (أم البواقي) من بين أهم المشاريع التي انطلقت أشغال إنجازه سنة 2022 بولاية خنشلة والتي يعول عليها كثيرا لإحداث حركية تنموية واعدة بالمنطقة. </b></p><p>فقد انطلقت بولاية خنشلة خلال السداسي الثاني من سنة 2022 أشغال مشروع إنجاز خط السكة الحديدية الذي سيربطها ببلدية عين البيضاء بولاية أم البواقي على مسافة 50 كلم بسرعة قطارات تصل إلى 160كلم في الساعة وبخطوط مكهربة لنقل المسافرين و100 كلم في الساعة بالنسبة لقطارات نقل البضائع. </p><p>وحسب مدير النقل لولاية خنشلة،إسماعيل قاسمي، فإن مشروع إنجاز خط السكة الحديدية خنشلة-عين البيضاء الذي تم تسجيله ضمن البرنامج التكميلي للتنمية والذي أقره رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون، لفائدة الولاية يعتبر واحدا من بين أهم المشاريع الكبرى ذات الأبعاد الاستراتيجية التي من شأنها أن تساهم فور وضعها حيز الخدمة في فك العزلة عن ولاية خنشلة والسماح بربطها بالشبكة الوطنية للنقل بالسكة الحديدية. </p><p>كما يعتبر هذا المشروع الذي خصص لتجسيده غلاف مالي قيمته 51 مليار دج، مشروعا حيويا بأبعاد اقتصادية بالنسبة للبلديات التي تقع على طول مسار خط السكة الحديدية، حيث سيمنح المواطنين وسيلة نقل جديدة في مدة إنجاز وجيزة لا تتعدى ال24 شهرا بفضل وتيرة العمل المتسارعة لورشة الإنجاز والمتابعة الميدانية لإطارات الوكالة الوطنية للدراسات ومتابعة إنجاز الاستثمارات في السكك الحديدية بصفتها المؤسسة المكلفة بالمشروع، حسب تصريحات السيد قاسمي. </p><p>فمنذ إبرام صفقة المشروع من طرف الوكالة الوطنية للدراسات ومتابعة إنجاز الاستثمارات في السكك الحديدية مع تجمعين لشركات عمومية منتصف يونيو الفارط، تم تسخير الوسائل البشرية والمادية اللازمة لإنجاز المشروع في آجاله التعاقدية، حيث بلغت أشغال فتح الرواق مسافة 16 كلم من أصل 25 كلم بإقليم ولاية خنشلة، بالإضافة إلى مباشرة أشغال إنجاز 21 منشأة فنية في الوقت الذي انتهت فيه أشغال إنجاز قواعد الحياة الخاصة بإيواء العمال. </p><p>كما سيشرع خلال الأيام القليلة القادمة في أشغال إنجاز محطات القطار الثلاثة بكل من خنشلة وبغاي ومتوسة، علما أن هذه المحطات مصممة وفق هندسة معمارية راقية تتماشى مع الخصائص العمرانية للمنطقة وتضم كل المرافق الضرورية لراحة المسافرين على غرار قاعات الانتظار وشبابيك بيع التذاكر ومحلات تجارية خدماتية. </p><p>ولتسهيل حركة تنقل ذوي الاحتياجات الخاصة بمحطات القطار الرابط بين خنشلة وعين البيضاء، سيتم تهيئة فضاءات داخل محطات توقف القطار خاصة بفئة ذوي الاحتياجات الخاصة لتسهيل ولوجهم للقطار من خلال تكييف الأرصفة وتخصيص أماكن في الحظائر المخصصة لركن السيارات والأماكن القريبة من المحطة مع توفير مصاعد كهربائية خاصة بهذه الفئة لتسهيل عملية تنقلها من طابق لآخر ومن رصيف آخر مع تخصيص مساحة لهم في الأكشاك لاقتناء التذاكر والاستعلامات. </p><p>وبحسب مدير مشروع بالوكالة الوطنية للدراسات ومتابعة إنجاز الاستثمارات في السكك الحديدية، الطيب بروقي، فإنه سيتم استحداث 900 منصب عمل لفائدة شباب ولاية خنشلة خلال فترة إنجاز المشروع، بما سيسمح بخفض نسبة البطالة بهذه الولاية. </p><p>فمنذ انطلاق المشروع نهاية شهر يونيو المنصرم، تم توظيف 250 عاملا على أن يتم توظيف أكثر من 650 عاملا آخرا موازاة مع تقدم الأشغال، علما أن الأولوية في التوظيف الذي يتم عن طريق الوكالة المحلية للتشغيل وملحقاتها تكون لشباب بلديات خنشلة والحامة وبغاي ومتوسة التي سيعبر عليها خط السكة الحديدية.</p><p> </p><p> </p><p> </p><p> </p><p> </p><p> </p><p> </p><p> </p>
قسم التحرير
فريق متخصص في عالم السيارات و كل ما يتعلق بها من أخبار محلية و عالمية

أخبار أخرى

تعليقات فايسبوك