أخبار السيارات

تعرف على النسخة المحدثة من الفئة الثالثة لبي أم دبليو

كشفت اليوم، شركة بي أم دبليو الألمانية عن النسخة المحدثة من الفئة الثالثة في جيلها السابع الصادر في سنة 2018, حيث تلقت سيارة السيدان البافارية مجموعة من التعديلات على التصميم الخارجي والداخلي، إضافة إلى مواصفات عصرية وتكنلوجية جديدة، تسمح لها بتعزيز مكانتها ضمن سيارات السيدان الفخمة.

أول تعليق حول المظهر الخارجي يبدأ من التخلي عن النتوء الغريب نوعا ما الذي كان يميز الأضواء الأمامية، والتي جاءت في النسخة المحدثة بشكل نحيف، وخلفية سوداء مع لمسة ضوئية مزدوجة عصرية على شكل حرف L معكوس تعطي مقدمة السيارة طابعا أنيقا جدا، والذي يبز أكثر من خلال المصد الأمامي الشبه رياضي مع شبك سفلي متوسط الحجم وفتحات تهوية جانبية على شكل حرف L مع زوايا حادة بارزة.

أما خلفية السيارة، فلم تتلقى الكثير من عناية بي أم دبليو، حيث حافظت على نفس الأضواء الخلفية الأفقية، ونفس اللمسة الضوئية على شكل حرف L، وما تم تعديله قليلا هو المصد الخلفي الذي أصبح أكثر جرأة وأكثر رياضية مع مشتت هواء أسود اللون ومخارج عادم جانبية متوسطة الحجم.

كما قامت العلامة البافارية بتحديث خيارات عجلات السيارة التي أصبحت توفر الآن تصاميم عديدة، وخيارات الألوان الخارجية التي أصبحت تضم ألوان رمادية خاصة، أطلقت عليهم اسم Skyscraper Grey وBrooklyn Grey metallic, كل هذا بالإضافة إلى حزمة M-Power المعتادة.

داخلية السيارة يمكن تلخيصها في كلمة واحدة " الشاشة"، حيث تأتي الفئة الثالثة الجديدة بشاشة منحنية كبيرة الحجم، مدمجة بسلاسة داخل لوحة القيادة، وتمتد من مكان لوحة العدادات التي تأتي بقياس 12.3 إنش إلى مكان الشاشة الوسطية التي تأتي بقياس 14.9 إنش، كل هذا عبر قطعة زجاجية واحدة مع فراخ صغير الحجم بين الشاشتين.

تعم الشاشات السابقة الذكر نظام Drive الخاص بالعلامة البافارية، والذي بدوره يستعمل نظام التشغيل الخاص بشركة بي أم دبلو في نسخته الثامنة، ما يسمح بفهم أحسن للأوامر الصوتية، هذا وبالإضافة إلى مساعدة BMW الشخصية التي أصبح بإمكانها الآن القيام بالعديد من المهام، على غرار فتح وإغلاق النوافذ وفتحة السقف وضبط التحكم في المناخ باستخدام التحكم الصوتي الطبيعي، كما تبنت الفئة الثالثة الجديدة تكنلوجيا الاتصال في جيلها الخامس أو 5G عبر نظام الهوائي الخاص بها.

ميكانيكا، لم تغير بي أم دبليو الفريق الرابح، حيث تستمر الفئة الثالثة في نسختها الـ 330I باستعمال المحرك الرباعي الأسطوانات سعة 2.0 لتر بقوة 255 حصان و400 نيوتن متر من عزم الدوران، أما في نسخة الـ 330e فنجد نفس المحرك الهجين الذي يجمع بين محرك رباعي الأسطوانات سعة 2.0 ومحرك كهربائي لتوليد قوة إجمالية مقدرة بـ 288 حصان و420 نيوتن متر من عزم الدوران.

وبخصوص النسخة الأكثر قوة في الفئة الثالثة، فتستعمل المحرك السداسي الأسطوانات المعتاد بسعة 3.0 لتر، وبقوة 382 حصان وعزم دوران يصل إلى 500 نيوتن متر.


كاتب
كاتب و مدون , كل ما يدفعني هو شغف السيارات , منذ صغري و أنا اتابع تطورات هذا المجال , لأصبح اليوم أحد المؤثرين فيه بتوفيق من الله .

أخبار أخرى

تعليقات فايسبوك