أخبار السيارات

مصنع تجميع شاحنات سكانيا في الجزائر عام 2016

طبقا للمتطلبات الجديدة المحدةة في دفتر الشروط الخاص بطرق و شروط ممارسة نشاط وكيل السيارات الجديدة، أعلن يوم أمس، السيد باسكال لوشيلارت، المدير العام لشركة EURL SAIDA / SCANIA، على هامش افتتاح نقطة الخدمات الخامسة المعتمدة في تيزي وزو، أنه تم الانطلاق في المفاوضات منذ مدة جيدة مع وزارة الصناعة والمناجم، حيث تم تقديم ملف المشروع التمهيدي، على أمل رؤية أول شاحنة جزائرية من سكانيا تخرج من خطوط التجميع نهاية 2016.

يتعلق الأمر باستثمار إجمالي بين 1 و1,5 مليون أورو، مشروع مصنع تجميع شاحنات سكانيا في الجزائر سوف يرى النور في 2016، حسب تصريحات المسؤول الأول عن العلامة السويدية في الجزائر. ملف المشروع موجود خاليا بين يدي المسؤولين المختصين لدى وزارة الصناعة والمناجم. ويجب لاحقا لذلك إيجاد الوعاء العقاري، الذي سوف يكون بأكبر احتمال في وهران، استيراد العتاد و خصوصا تكوين الموظفين المستقبليين في المصنع.

حسب الأهداف المسطرة من طرف سكانيا، أول شاحنة سكانيا صنع الجزائر، سوف تكون على الأكيد من نوع جرار 4X2، وسوف ترة الضوء في ديسمبر 2016. نسبة الإدماج سوف تكون ضعيفة جدا في البداية، ولكن سكانيا تسعى إلى تطوير نشاطها بعد تجهيز هذا المصنع، والذي سوف تكون طاقته الإنتاجية من 100 إلى 120 شاحنة في السنة الأولى.

بالرغم من الوضع الصعب للسوق الجزائر حاليا، حيث سكانيا لم تسلم سوى 84 شاحنة منذ بداية السنة وحتى سبتمبر، بينما الرقم كان 140 شاحنة لنفس الفترة من العام الماضي، أعمال سكانيا في الجزائر لم تتوقف حسب السيد لوشيلارت. للعام 2016، إضافة إلى مصنع التجميع، سوف تتوسع شبكة سكانيا إلى جنوب البلاد.

أخبار أخرى

تعليقات فايسبوك