أخبار السيارات

خسائر تاريخية لمجموعة رينو في 2020

تكبدت مجموعة رينو خسائر تاريخية خلال عام 2020 بسبب التداعيات الاقتصادية لفيروس كورونا، حيث بلغت هاته الخسائر ثماني مليارات يورو منها 4.9 مليار يورو بسبب شريكتها اليابانية نيسان التي تملك رينو 43 بالمئة منها.

حيث وصلت خسائر المجموعة في النصف الأول من عام 2020 إلى 7.3 مليار يورو، كما قدرت الخسار في النصف الثاني بما يعادل الـ 660 مليون يورو فقط، وهذا بفضل سياسة الحد من الخسار التي اتبعتها رينو للخروج من الأزمة.

كما أوضحت المجموعة الفرنسية أن حجم مبيعتها قد شهد انخفاضا بـ 21.3 بالمئة، مع بيع أقل من ثلاثة ملايين سيارة خلال عام 2020أين شهد سوق السيارات الأوروبي انهيارا قياسيا.

للتذكير، تعمل رينو على تحسين أرباحها والرفع من مبيعاتها وفق خطة إستراتيجية كشفت عنها سابقا، كما تعمل المجموعة الفرنسية على تعزيز أسطولها من السيارات الكهربائية والهجينة مع العمل على الدخول والهيمنة على العديد من الأسواق عبر العلامات التابعة لها كنيسان وميتسوبيشي.


كاتب
كاتب و مدون , كل ما يدفعني هو شغف السيارات , منذ صغري و أنا اتابع تطورات هذا المجال , لأصبح اليوم أحد المؤثرين فيه بتوفيق من الله .

أخبار أخرى

تعليقات فايسبوك