أخبار السيارات

المدير العام لوكالة سلطة ضبط المحروقات: لا نية للدولة في رفع أسعار الوقود

أكد اليوم، المدير العام لوكالة سلطة ضبط المحروقات، السيد رشيد نديل لدى استضافته ضمن برنامج "ضيف الأخبار" بالقناة الثانية الناطقة بالامازيغية, أنه لا نية للدولة في رفع أسعار الوقود, مشيرا إلى استمرار الدولة في دعم الأسعار المطبقة حاليا من قبل محطات الوقود رغم ارتفاع تكلفتها.

حيث قال السيد نديل بخصوص رفع أسعار الوقود في الجزائر: " "لا توجد عند الدولة هذه النية و هي اليوم تستمر في دعم الأسعار المطبقة حاليا من قبل محطات الوقود رغم ارتفاع تكلفتها ", و لكن، مع ذلك، أوضح ذات المتحدث أن احتمال تطبيق بعض المحطات الناشئة لزيادات طفيفة جدا لا تتجاوز بعض "السنتيمات " لا يزال واردا و هذا بسبب انخفاض هوامش الربح.

ومن جهة أخرى، كشف المدير العام لوكالة سلطة ضبط المحروقات إن منظمة الأمم المتحدة شكرت الجزائر على السياسة المنتهجة منذ جويلية من العام الماضي والمتمثلة في التخلي عن استخدام البنزين الخالي من الرصاص وإلغاء البنزين العادي والممتاز من محطات الوقود باعتبارها تساهم في الحفاظ على صحة الاطفال والإنسان وحماية التوازن الايكولوجي.

كما أشاد ذات المتحدث بهاته السياسة التي اعتبرها ناجحة جدا، موضحا أنها مكنت الجزائر من تحقيق الاكتفاء الذاتي في مجال إنتاج الوقود، حيث تقدر طاقة الإنتاج المحلي حاليا بأكثر من 4 ملايين طن سنويا، بينما لم يتجاوز الطلب الوطني من الاستهلاك نسبة 3.8مليون طن.

وأضاف السيد نديل, بأن الجزائر تمكنت من توفير غلاف مالي يقدر ب 500 مليون دولار سنويا بعد التخلي عن استيراد الوقود من الخارج قائلا، " الجزائر كانت الدولة الوحيدة في العالم التي كانت تستخدم البنزين الممزوج بالرصاص."، مطمئنا في نفس الوقت بأن المازوت الموزع من قبل محطات الوقود غير مضر بالصحة.


كاتب
كاتب و مدون , كل ما يدفعني هو شغف السيارات , منذ صغري و أنا اتابع تطورات هذا المجال , لأصبح اليوم أحد المؤثرين فيه بتوفيق من الله .

أخبار أخرى

تعليقات فايسبوك