أخبار السيارات

تحديثات منتصف العمر تقترب من الغولف 8

تعمل حاليا شركة فولكسفاغن على تحديث أحد أبرز وأنجح الموديلات لها، الغولف في جيلها الثامن بالتحديد، والتي تم رصدها مؤخرا في التجارب على الطريق بتمويه متمثل في القطع الخارجية للغولفالحالية، ولكن مع داخلية جديدة وتحديثات تكنلوجية مثيرة للاهتمام، ومن شأنها الرفع من " قيمة" الجيل الثامن لمواكبة متطلبات العقد الحالي الذي يعد فترة انتقالية نحو تنقل " كهربائي بالكامل".

ومن خلال الصور التجسسية، يمكن القول أن فولكسفاغن قد عملت على تحسين أحد أهم النقاط التي كانت محل انتقاد من طرف الزبائن والعديد من العاملين في قطاع السيارات، بينما تجاهلت نقاط أخرى تماما، فعلى سبيل المثال قامت الشركة الألمانية بالعمل على الشاشة الوسطية التي لم تنل إعجاب المختصين بسبب عمليتها وجودتها الظاهرة، لتصبح هاته الأخير بتصميم "عائم" وبحجم كبير نوعا ما قريب من الـ 15 إنش، أي قريب من حجم الشاشة الوسطية الموجودة في التوارغ.

من جهة أخرى، ومن خلال نفس الصور، لم تقم فولكسفاغن بتحديث شريط الأزرار الذي يعمل باللمس تحت الشاشة الوسطية، ولم تقم كذلك بتحديث كل من الكونسول الوسطي، لوحة القيادة، ولوحة العدادات الرقمية، ولكن يتوقع أن يتم تزويد السيارة بنظام ترفيه وعرض إعدادات محدث، ومزيد من مواصفات السلامة النشطة.

من الخارج، تظهر الصور التجسسية نفس تصميم الغولف الحالية، ولكنها حيلة فقط من عند فولكسفاغن لتبقى متحفظة حول تصميمها المحدث، والذي نتوقع أن يأتي بمصدات أمامية وخلفية جديدة مع فتحات تهوية كبيرة الحجم، إضافة إلى أضواء أمامية وخلفية أنحف وبلمسة ضوئية جديدة، كما يتوقع ان يتم توفير عجلات ألومنيوم بتصميم جديد، وألوان خارجية جديدة لمزيد من العصرية.

ميكانيكيا، وبما أن السيارة مبنية على قاعدة عجلات MQB EVO يمكن توقع نفس محركات الغول الحالية، مع إضافة كل من محرك TSI Evo2 بسعة 1.5 لتر الذي تم تحديثه مؤخرا في شكل هجين، جنبا إلى جنب مع الإصدارات المتطورة من محرك TSI سعة 1.0 لتر، ومحرك TSI سعة 2.0 لتر، وربما محرك TDI سعة 2.0 لتر.

من المتوقع أن يتم الكشف عن الغولف المحدثة في عام 2023 ، بعد أربع سنوات من إطلاق طراز الجيل الثامن, لتبقى ضمن لائحة فولكسفاغن من السيارات على الأقل حتى عام 2028 أو 2030 , قبل انتقال فولكسفاغن كليا إلى السيارات الكهربائية.

في الأخير، تجدر الإشارة إلى أن النسخة المحدثة قد تكون آخر سيارة غولف على الإطلاق، وهذا بعد تصريحات توماس شيفر، الرئيس الجديد لمجموعة فولكسفاغن التي كشفت أن هاته الأخيرة مترددة، أو على الأقل متحفظة جدا بخصوص مستقبل هاته السيارة بعد دخول قوانين الانبعاثات الصارمة "أورو7" حيز التنفيذ في الأعوام القليلة القادمة.


كاتب
كاتب و مدون , كل ما يدفعني هو شغف السيارات , منذ صغري و أنا اتابع تطورات هذا المجال , لأصبح اليوم أحد المؤثرين فيه بتوفيق من الله .

أخبار أخرى

تعليقات فايسبوك